More Projects

مرحلة جديدة من العطاء..

مؤسسة ساويرس تدعم المرحلة الثانية من مبادرة شبكة مصر للتنمية المتكاملة - النداء

قامت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، والسفير سعيد هندام، مساعد وزير الخارجية للتعاون الدولي للتنمية، بتوقيع اتفاقية تعاون مع المصطفى بن المليح، ممثل الأمم المتحدة للبرنامج الانمائي، يوم الثلاثاء 15 نوفمبر، بهدف تجديد مشروع المبادرة المصرية للتنمية االمتكاملة "النداء" لمدة خمس سنوات، والتي أسهمت مؤسسة ساويرس في دعمها خلال المرحلة الأولى بنسبة 28% من إجمالي التمويل، حيث تعد المؤسسة الممول المحلي الأكبر للمبادرة.

وقد شهد توقيع الاتفاقية، في مقر وزارة التعاون الدولي، عددا من ممثلي الجهات المانحة الشريكة بالمبادرة من بينهم المهندسة نورا سليم، المدير التنفيذي لمؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، وسعادة السفيرة شارلوتا سبار، سفيرة السويد بمصر، والسيد يورج شيميل، نائب مدير القطر المسئول بهيئة الأمم المتحدة للمرأة، والدكتورة هبة حندوسة، مديرة مبادرة النداء.

  وقد تم خلال الاجتماع، تسليط الضوء على أهم النتائج التي حققتها المبادرة، حيث قامت الدكتورة هبة حندوسة باستعراض أهم الانجازات التي تم تحقيقها خلال الفترة من 2012 – 2016، كما قامت كذلك بعرض المشروعات والأنشطة الجديدة التي من المخطط تنفيذها خلال الخمس سنوات  القادمة من 2017-2021.

وتحدثت معالي الوزيرة خلال اللقاء عن أهمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ودورها الفعال في توفير فرص عمل مستدامة للشباب، كما أشارت إلى أهمية دعم وتمكين المرأة من خلال إشراكها في كافة البرامج التنموية. وأكدت أيضا على أهمية الشراكات بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني في دفع عجلة التنمية وتعزيز العدالة الاجتماعية عبر الحد من الفقر والنمو الاقتصادي.

هذا وقد صرحت المهندسة نورا سليم عن استعداد مؤسسة ساويرس للتعاون في دعم المرحلة الجديدة من مبادرة النداء، من أجل الإسهام في خفض معدلات البطالة، وتحقيق التنمية المستدامة، وتوفير حياة أفضل لكافة فئات المجتمع المصري، وبوجه خاص الفئات المهمشة والأكثر احتياجا.